Alliance of Iraqi Minorities

Alliance of Iraqi Minorities

الصفحة الرئيسية > أخبار وأنشطة > الى / الرئاسات...

الى / الرئاسات الثلاث في العراق / الرئاسات الثلاث في اقليم كوردستان. / ممثل الامين العام للأمم المتحدة في العراق بيان إدانة ومناشدة

 

يشهد العراق منذ عدة شهور العديد من التحديات التي تستهدف كيان وسيادة الدولة العراقية، وكما في المرات السابقة فأن الحلقة الاضعف في الدولة العراقية الاقليات تكون الأكثر تضررا وتدفع ضريبة هويتها او إنتمائاتها او موقعها الجغرافي .

 

ومع استمرار التهديدات التركية و هجماتها المسلحة على سنجار و تهديداتها بالهجوم على جبل سنجار والتي أسفرت على عدم الاستقرار و توقف عودة النازحين تجددت الهجمات على العديد من المناطق في الحدود العراقية التركية في منطقة برواري بالا – بروار العليا ومنطقة نهلة في محافظة دهوك مرة أخرى تكون الاقليات هي الضحية الاكثر تضررا والتي أدت الى أخلاء العديد من القرى بسبب هجمات الطيران الحربي التركي ضمن حملتها لملاحقة عناصر حزب العمال الكوردستاني

 

هذه الهجمات التي أدت الى اخلاء العشرات من القرى في محافظة دهوك والحقت خسائر تقدر بملايين الدولارات نتيجة الحرائق التي طالت البساتين وتوقف الفلاحين عن أدامة و رعاية تلك البساتين او تربية المواشي و الاغنام أدت الى نزوح ابنائها الى المناطق الامنة و هي تعيش ظروفا صعبة .. ومن ابرز تلك القرى التي تضررت هي القرى التي يسكنها المسيحيين ، حيث تنتابهم المخاوف بأن يكون صعبا عودتهم اليها و تشهد المنطقة تغييرا ديموغرافيا و استيلاء على املاك و ممتلكات و ارضيهم في تلك القرى فيما اذا استمرت تلك الهجمات و اصبح صعبا عودة أصحابها اليها ..

 

ان استمرار هذه الهجمات مع الصمت الحكومة العراقية بوقف التجاوزات على سيادتها و صمت المجتمع الدولي لوضع حد للتدخلات التركية تخلق الكثير من المخاوف لدى الاقليات ان يكون هذا جزء من مسلسل استهدافها وإجبارها على ترك مواقع سكناها الاصلية منذ مئات السنين و تتسبب بالتشرد والنزوح و الهجرة وتكون سببا لاستهداف التنوع الحضاري و الثقافي و الديني في اقليم كوردستان و المناطق التي تستهدفها التهديدات التركية في سنجار بمحافظة نينوى .

 

لذلك نحن في شبكة تحالف الاقليات العراقية نندد بتلك الاعتداءات ونعتبرها تجاوزا على سيادة الدولة العراقية و استهداف مكوناتها الاصيلة ونناشد الحكومة العراقية / الرئاسات الثلاث اولا ثم حكومة الاقليم والمنظمات الدولية وتحديدا الـ يونامي لبذل كل الجهود الدبلوماسية و ممارسة الضغط على الحكومة التركية لوقف تلك الاعتداءات التي تتسبب بعدم الاستقرار والتي تؤدي الى استمرار استهداف الاقليات .. واللجوء الى الحوار للمشاكل العالقة بين الاطراف المختلفة وعدم جر الصراعات الى مناطق الاقليات التي عانت ما عانت خلال السنوات العشرين الماضية نتيجة استمرار الصراعات المذهبية و الطائفية وآخرها جرائم الابادة التي ارتكبها تنظيم داعش في 2014 و أدت الى هجرة ونزوح وتشرد الالاف من ابناء الاقليات الى خارج العراق.